متجر إلكتروني

هذه التحديات ستواجهك حتما أثناء صناعة متجر إلكتروني

لأن صناعة متجر إلكتروني ونشر منتجات عليه والبدء في بيعها ليس سهلا إطلاقا. بل في الحقيقة ستواجهك الكثير من التحديثات والصعاب في مسيرتك. قد يظهر لك بعض المؤثرين على اليوتيوب او انستغرام يخبرونك أنهم حققو مئات الدولارات من هذا المجال، لكنها ليست الحقيقة. فما خلف الكواليس غير ظاهر لك، تحديات صعبة، وخسارة للمال، وأيام بلا نوم، ومشاكل برمجية في تنصيب المتاجر. لكن، يوجد مجموعة من التحديات والصعاب ستواجه تقريبا أي شخص يبسمل في مجال التجارة الإلكترونية عامة، وهذا الموضوع يستعرضها لك وكيف يمكنك تجاوزها أيضا.

 

مشاكل المدفوعات واستقبال الأموال

من المشاكل التي قد تجعلك تنسى هذا المجال بأكمله، هي مجال الدفعات الرقمية. فمن أجل تحديد خصائص الدفع في متجرك الخاص، أنت بحاجة إلى صناعة حساب PayPal Business أولا من أجل استقبال الدفعات من خلال PayPal. ومن أجل إتاحة الدفع من خلال بطاقة بنكية، فأنت بحاجة الى استخدام منصة طرف ثالث مثل Stripe. بالرغم من أن هذين المفهومين يبدوان لك بسيطين، ويمكن إنجازهما بسرعة، لكن أثناء تهيئة الحسابات وربطها مع متجرك سيصادفك الكثير من المشاكل والعوائق. مما قد تفكر في اعتزال الأمر من أوله، ونسيان فكرة صناعة متجرك الإلكتروني بشكل نهائي. لكن، ننصحك عزيزي القارئ بالتريث قليلا، متابعة بعض الفيديوهات على اليوتيوب، قراءة بعض التعليمات، واتباع الخطوات الصحيحة. وفي النهاية ستكون قادراً على إتاحة الدفع عبر متجر إلكتروني خاص بك.

 

تحقيق أول مبيعة

رباه، أصعب مرحلة في صناعة متجرك الإلكتروني على الإطلاق، تمر الدقائق كما لو كانت أياما حين تنتظر أول مبيعة لك. إن عدم الخبرة وقلة الجهد قد تجعلان من الصعب تحقيق مبيعات جيدة في المرة الأولى لمتجرك الإلكتروني. يزداد الأمر صعوبة ويأساً كذلك حين تضخ ميزانية كبيرة في الإعلانات ولازلت لم تستطع استرجاع ولو نصف ربع ميزانية الإعلان من خلال مبيعتك الأولى. ستمر تلك الدقائق وأنت متردد إذا ما توجب عليك إيقاف الحملة الإعلانية والحفاظ على مالك، أو نسيان الأمر برمته والتوجه صوب مجال آخر أقل خسارة للمال. كلها أفكار ستتبادر إلى ذهنك في فترة من الفترات حتما. والوسيلة الوحيدة لتجاوزها، هو أن تقنع نفسك اقتناعا كاملا أن كل هذا مجرد تجربة. أنت تخسر من أجل أن تتعلم، لا تخسر المال من أجل الربح. التعلم أفضل، المال يمكنه أن يعود مجدداً من مجال آخر، لكنك تكتسب التجارب والخبرات الآن.

 

تحسين وتطوير متجرك الخاص

قد تعتقد أنك ستقوم بشراء قالب أو ثيم متجر إلكتروني خاص بك على شوبيفاي او WooCommerce، ثم تقوم بتركيبه، وانتهينا. لا، ستظهر لك الكثير من المشاكل، فهذا لا يظهر كما تم استعراضه في القالب حين اشتريته، وتلك الخاصية أو الإضافة تحتاج إلى تنصيب 20 إضافة على ووردبريس أو شوبيفاي من أجل عملها. الأسوأ أن بعض الإضافات مدفوعة أيضا، وستزيد من ميزانية متجرك الإلكتروني. قد تظهر لك مشاكل أخرى كعدم توافق الصور في القالب أو الثيم، أو ثقل الموقع بسبب كثرة المنتجات أو الصور مما سيجعلك تطلب خدمات أخرى لتحسين متجرك الخاص. إن أفضل حل لمشكلتك هذه، هي تعيين مطور لتنصيب القالب وتحسينه لك، مع الإتفاق معه على العمل معك لمدة محددة بعد تنصيب القالب وإنجاز أي تغييرات ترغب بها. لأن شرائك للقالب ومحاولة تركيبه بنفسك ( بافتراض أنك لا تجيد التطوير )، فإن الأمر سيكون بمثابة كابوس لك.

 

تحديد تسعيرة المنتجات

أوه نعم، من بين المشاكل الأخرى التي قد يجن جنونك عليها، تحديد تسعيرة المنتجات في متجرك الخاص، خصوصا إن كان لديك متجر دروب شيبينغ. تخيل أن منتجاً بسعر أصلي ( في موقع Aliexpress مثلا ) سعره 20$، وانت تبيعه في متجرك بـ 30$. هذا أمر جيد، لا بد أنه مربح أليس كذلك؟ إنتظر حتى يصلك طلب من شخص يقطن في سنغافورة، وميزانية الشحن من الموقع الأصلي لسنغافورة وحدها هي 20$. وسيصبح حينها السعر الأصلي بدون زيادة منك إطلاقا هي 40$ ( 20$ سعر أصلي + 20$ شحن )، يعني أنه من أجل تلبية طلب العميل يجب عليك أن تخسر المال، او ان تلغي طلبه بكل سهولة. أمر محزن حقا. لتجاوز هذا المشكلة، تأكد من استهداف بلد واحد فقط، مثلا استهدف أمريكا، ثم راجع سياسة التسعير في الموقع الرسمي، ثم أضف سعر الشحن إلى سعر المنتج ثم أضاف أرباحك حتى تحظى بالسعر النهائي للمنتج.

 

التعامل مع الـ Refunds او استرجاع المال / المنتجات

من المشاكل الأخرى والتحديات التي تبرز في مجال التجارة الإلكترونية ككل، ومجدداً تزداد صعوبة إن كنت تدير متجر دروب شيبينغ. تخيل أن تصلك طلبية، ثم تقوم بشحنها عبر متجر في منصة Aliexpress أو Amazon، وبعد أيام يأتيك طلب من العميل في متجرك بإلغاء الطلبية ! للأسف لا يمكنك فعل المثل في Aliexpress أو Amazon لأنه تم شحنها بالفعل، وفي هذه الحالة فقد خسرت للأسف أموالك.

ما يجب عليك فعله للتخلص من هذا المشكلة، هو جعل وقت الـ Refund او استرجاع المال قصير. حاول أيضا أن توضح في سياسة الخصوصية أو أثناء الشراء أن عملية الـ Refund لا تتم في حالة تم شحن السلعة، وضح كذلك أن عملية الـ Refund قد تتطلب وقتا. وذلك من أجل إجراء عملية Refund بدورك من المزود الرئيسي لمتجر الدروب شيبينغ خاصتك.

 

إن مجال التجارة الإلكترونية حتما مجال صعب، ومليئ بالمشاكل والتحديات، لكن في البداية فقط. إذ لاحقا ستجني ثمار عنائك، وتحظى بربح وفير بإذن الله.

 

لا توجد تعليقات

نشر تعليق